Zamen | زامن
أشباه الرؤساء … معركة الشائعة والاستغلال والتمجيد
تطلعنا وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي ـ بشكل مستمر ـ على أخبار الأشخاص الذين يشبهون لحد كبير شخصيات مشهورة في العالم العربي والغربي، وخاصة أشباه الرؤساء الذين انتهى حكمهم أو ما يزالون على رأس الحكم. وبعيدًا عن استخدام هذا الشبيه بشكل هزلي، يبدو أن تتبع حكايات هذا الشبيه تظهر اختلافًا كبيرًا في التعامل معه بين الدول الغربية والدول العربية؛ فبينما تم استخدامه للإنابة عن الرئيس في زيارات رسمية أو أماكن خطرة كما حدث بداية مع أشباه الرئيسين «صدام حسين» و«ياسر عرفات»، وليس انتهاء بعد وفاة الرؤساء، بالتمجيد أو التضييق على الشبيه، ظهر الشبيه للرئيس الغربي في محطات دعائية وجولات تحمل رسائل سياسية.
See this content immediately after install