Zamen | زامن
"آبل" تُحدث نظام تشغيل هواتفها لمنع الاختراقات.. وتضيف ميزة
تمكن المخترقون العام الماضي من اختراق نظام تشغيل "آيفون" "ios"، بسبب خلل أمني به، أدَى إلى منع المستخدمين من استخدام متصفح الويب "سفاري"، كما طلب المخترقون من المستخدمين دفع فدية مقابل إزالة حظر استخدام متصفح الويب. وقامت شركة "آبل" بحسب خبر ترجمته "عربي21" عن صحيفة "الديلي تلغراف" البريطانية، بإصلاح هذا الخلل في تحديث الـ"آيفون" الأخير. وأشارت الشركة إلى أن الخلل كان عبارة عن رسالة تظهر للمستخدم مفادها أنه قام بتحميل بعض الأغاني والمواد الإباحية بشكل غير قانوني، ويتوجب عليه دفع 100 دولار من خلال بطاقة الائتمان الخاصة به في "آي تونز". بالإضافة إلى ادعاء أحد المواقع المزيفة والذي أنشأه القراصنة ليبدو كأنه موقع تابع لشرطة العاصمة واشنطن، أنه سيتم إزالة الحظر عن المستخدم بعد دفع المبلغ مباشرة. وظهرت نتيجة لهذا الاختراق رسائل منبثقة بشكل مستمر دون توقف كان نصها كالآتي "لا يمكنك فتح صفحة الويب"، وكانت الرسالة تظهر من جديد كلما نقر المستخدم على خيار موافق، ليدور في حلقة مفرغة من الرسائل المنبثقة المزعجة. وشملت هذه الرسائل المنبثقة المتتالية متصفح سفاري بأكمله وليس فقط علامات التبويب الفردية، التي تؤدي بالنهاية إلى حظر المستخدم من استخدام المتصفح إلا فيحال قيامه بمسح بيانات المتصفح وإعادة استخدامه. وتم الكشف عن هذا الخلل من قبل شركة الحماية "Lookout" التي كشفت عن ذلك بعد إصدار التحديث الجديد، وقامت شركة "آبل" بإصلاح هذه المشكلة عن طريق آخر تحديثاتها لنظام IOS 10.3 والذي تم إطلاقه يوم الاثنين الماضي. ولاحظ المستخدمون أن تحديث النظام الجديد يتضمن ملفا خاصا بالنظام يقوم بزيادة سرعة الجهاز وزيادة المساحة في الذاكرة. وبإصلاح هذه المشكلة يعني أن الرسائل المنبثقة أصبحت تظهر في علامات التبويب الفردية فقط وليس في المتصفح بأكمله، حيث كانت الطريقة الوحيدة لإصلاح هذه المشكلة من قبل أن يقوم المستخدم بمسح سجلات متصفح الويب في جهاز الآيفون. وقالت شركة الحماية "لوك آوت" بهذا الشأن إن هذا الهجوم الأمني تم تصميمه لأنظمة "IOS" القديمة باستخدام لغة البرمجة "جافا سكريبت"، التي يتم استخدامها بشكل واسع في مواقع ومجالات متعددة على الإنترنت. ومن ناحية أخرى نشر موقع " MacRumors" الأمريكي خبرا نقلا عن تسريبات تحدثت به عن إضافة "آبل" تقنية جديدة لهاتفها "آيفون"، وهي "True Tone" سيتم استخدامها في شاشات هواتف "آيفون" المقبلة. توفر هذه التقنية ميزة جديدة تشبه ما يحدث مع شاشة "آيباد برو" 9.7 بوصات، والتي تُعدل ألوان الشاشة حسب البيئة المحيطة بها، وأضاف الموقع أن التقنية الجديدة تتيح للشاشة معرفة الطقس المحيط سواء كان مشمسا أو غائما أو إذا كان هناك إضاءة صناعية وتغير ألوانها ودرجة سطوعها وفقا للجو المحيط بها. فمثلا حين يستخدم الشخص الهاتف تحت أشعة الشمس تتغير ألوان الشاشة وترتفع حرارتها وتتعدل درجة سطوعها، بينما حين يتم الاستخدام في مكان إضاءتها خافتة ستكون حرارة الألوان أكثر اعتدالا ويرتفع معدل سطوعها، واستخدمت "آبل" مستشعر إضاءة جديد طورته شركة "AMS" الأسترالية، وسيكلف الشركة 1 دولار بينما المستشعر السابق كان يكلفها 60 سنتا. يذكر أن الشركة ستضيف التقنية الجديدة لأجهزتها "S7" و"s7 بلس" و"8" التي ستطرحها هذا العام.
See this content immediately after install