Zamen | زامن
هل قضت اختراقات وكالة CIA على أنظمة الحماية والتشفير في تطبيقات المحادثات الفورية؟
لم نكن بحاجة التسريبات الأخيرة التي قام بها موقع ويكي ليكس (WikiLeaks) للتأكّد من عدم وجود خصوصية أو احترام لها من قبل من يدّعون أنهم من أوائل المُحافظين عليها. فبعد تحليل أكثر من 8700 وثيقة، قامت وكالة الاستخبارات الأمريكية CIA باستغلال ثغرات وأنظمة تجسّس عن بُعد تسمح بتشغيل الكاميرا الخاصّة بأي مُستخدم، والاستماع إلى مُحادثاته دون علمه، أو حتى دون ترك أثر على الجهاز. خطورة الأمر تكمن في أن تلك التسريبات تُمثّل 1٪ فقط من إجمالي الوثائق التي وضع ويكي ليكس يده عليها، وبالتالي هُناك عاصفة قادمة قريبًا لا ترغب أي جهة أو شركة أيًا كانت بمعرفتها، لأن الأمر مُكلف كثيرًا؛ ليس من الناحية المادّية، بل من ناحية الوثوقية، والعلاقة مع المُستخدمين.
See this content immediately after install