Zamen | زامن
آبل تفكر في تحويل سماعات AirPods لجهاز للياقة البدنية وفقا لبراءة إختراع جديدة
سماعات الرأس وصالات الرياضة هما شيئان يتماشيان معا، وذلك ببساطة لأن الكثير من الأشخاص يرغبون في ترك العالم الخارجي والتركيز على تمارينهم الرياضية. الآن، سماعات الرأس يمكن أن تقوم بأكثر من مجرد تشغيل الموسيقى، فقد رأينا في الماضي بعض السماعات التي يمكنها أيضا أن تقوم بتتبع أنشطة اللياقة البدنية. إتضح الآن أن شركة آبل تفكر في ذلك أيضا لأنه تم مؤخرا رصد براءة إختراع جديدة من شركة آبل تصف سماعات أذن لاسلكية معبأة بمجموعة من المستشعرات والتي من شأنها أن تسمح بتتبع صحة المستخدم، فضلا عن أنشطته الرياضية وتزويده بالعديد من المعلومات حول جسمه ونشاطه الرياضي من خلال تطبيق رفيق على الهاتف الذكي. هذا يبدو مماثلا لأساور اللياقة البدنية بإستثناء أنه في هذه الحالة يتم الإعتماد على سماعات الأذن اللاسلكية. إذا كان هذا يبدو مألوفا، فذلك راجع لكون شركة آبل تملك بالفعل الأساس وهي سماعات الأذن اللاسلكية AirPods، وما يعنيه هذا هو أن الإصدارات المستقبلية من سماعات آبل الذكية ستأتي مع هذه المستشعرات. بعض المستشعرات التي أدرجتها شركة آبل في براءة الإختراع الخاصة بها تشمل تخطيط القلب ومستشعر الأوكسجين المستهلك، فضلا عن مستشعر إستجابة الجلد، والعديد من المستشعرات الأخرى. لقد سمعنا شائعات في الماضي أفادت بأن شركة آبل تريد أن تجعل الساعة الذكية Apple Watch عبارة عن جهاز لتتبع اللياقة البدنية، ولكن مع هذه البراءة، ربما شركة آبل تنظر في إمكانية الإعتماد على سماعات AirPods بدلا من ذلك.
See this content immediately after install