Zamen | زامن
مسؤول صيني: قد نجبر على قيادة العالم إذا تراجع الآخرون
قال دبلوماسي صيني إن الصين لا تسعى إلى قيادة العالم، لكنها قد تجبر على تبني هذا الدور إذا تراجع الآخرون. وجاء هذا التصريح،بعد تعهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بوضع "أمريكا أولا" في أول خطاب تنصيبه، وأدلى به رئيس القسم الاقتصادي الدولي في وزارة الخارجية الصينية، تشانغ جون، خلال لقاء مع الصحفيين الأجانب لبحث زيارة الرئيس شي جينبينغ لسويسرا الأسبوع الماضي. وكان الرئيس شي قد تحدث عن بلاده في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، باعتبارها زعيمة عالم العولمة، وهو العالم الذي لا يحل المشكلات الكبرى فيه إلا التعاون الدولي. وحث شي، قبل أيام من تنصيب ترامب، دول العالم على مقاومة الانعزالية، مشيرا إلى رغبة بكين في أداء دور أكبر على الساحة الدولية. وقال تشانغ، مفصلا الفكرة، إن الصين ليس لديها نية في السعي إلى قيادة العالم. وأضاف "إن قال أي شخص إن الصين تلعب دورا قياديا عالميا في العالم، فإنني أقول إن الصين لا تندفع إلى تصدر المقدمة، لكن متصدري السباق تراجعوا، تاركين المكان للصين." وأشار إلى أن "الصين إذا أرادت لعب هذا الدور القيادي، فإنها ستتحمل مسؤولياتها." استمالة القوميين وكان ترامب قد تعهد في خطاب تنصيبه، في لهجة تشي باستمالة القوميين والدهماء، بإنهاء ما سماه بـ"مذبحة أمريكا" التي تعرف بالمصانع الصدئة وبالجريمة.
See this content immediately after install