Zamen | زامن
تيلرسون: لماذا على الأمريكيين أن يهتموا بالنزاع الأوكراني؟
طلب وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، خلال لقاء وزراء خارجية دول "مجموعة السبع" في مدينة لوكا الإيطالية، أن يشرح له نظراؤه لماذا على الأمريكيين أن يهتموا بالنزاع في أوكرانيا. وبحسب وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، طرح تيلرسون في حديث معه السؤال التالي: لماذا يجب على "دافعي الضرائب الأمريكيين" أن يقلقوا بسبب الوضع في أوكرانيا؟ وقال إيرولت إنه رد عليه بالتالي: "من مصلحة دافعي الضرائب الأمريكيين أن تكون أوروبا محمية وقوية سياسيا واقتصاديا، فأنتم بالطبع لا تريدون لأوروبا أن تكون ضعيفة ومقسمة إلى أجزاء صغيرة". ولم يكشف الوزير الفرنسي ما الذي انتهت إليه مناقشته مع تيلرسون. وكان وزراء "مجموعة السبع" أقروا، في بيان ختامي للقاء، بأن اتفاقات مينسك بشأن تسوية الأزمة في شرق أوكرانيا لم تطبق حتى الآن بوجه كامل، مشيرين إلى دور روسيا محوري في هذه العملية. كما أكدوا بهذا الصدد أن العقوبات المفروضة ضد روسيا "مرتبطة بشكل واضح بتنفيذها التزاماتها كاملة وفق اتفاقات مينسك ". وكانت روسيا تعلن مرارا أنها ليست طرفا في النزاع الأوكراني، أما تطبيق اتفاقات مينسك فيتوقف كليا على رغبة كييف في بناء جسور حوار مباشر مع ممثلي جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك "الشعبيتين" (المعلنتين من جانب واحد في شرق أوكرانيا، احتجاجا على انقلاب 2014 في أوكرانيا). وفي وقت سابق من الثلاثاء، أجرى تيلرسون، في اتصال هاتفي، مشاورات مع الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو، أكد له خلالها تمسك الولايات المتحدة بوحدة أراضي أوكرانيا وإصرار واشنطن على تطبيق اتفاقات مينسك بشأن تسوية النزاع في جنوب شرق البلاد. المصدر: نوفوستي قدري يوسف
See this content immediately after install