Zamen | زامن
هل تنجح منتجات أبل لمجرد كونها “أبل”؟
علامة أبل تحولت إلى ما يشبه الدمغة الذهبية على المنتجات بل وإن الكثير من مستخدميها يتباهى غالباً بوجود التفاحة المقضومة على ظهر جهازه سواء أكان جهاز آي-باد أو آي-فون أو حتى جهاز ماك. انتشرت هذه الظاهرة لدرجة دفعت الكثيرين لأن يقولوا أن الناس يشترون منتجات أبل لمجرد أنها أبل، وأن أي منتج تصدره آبل سوف يشتريه الناس بدون سبب منطقي حتى وإن كان سيئاً أو مشوباً بالعيوب. هل هذا الادعاء صحيح؟ وهل أصبح معظم المستخدمين ينساق وراء شعار الشركة فقط؟ لنرَ معاً.
See this content immediately after install