Zamen | زامن
حملة هيلاري كلينتون تتعرض للاختراق وواشنطن تتهم موسكو
تعرضت شبكة كمبيوتر تستخدمها هيلاري كلينتون المرشحة الدميقراطية لرئاسة الولايات المتحدة لإختراق في إطار هجوم إلكتروني واسع نال من مؤسسات سياسية تابعة للحزب. ووقع ذلك بعد تقارير عن حالتي اختراق لشبكة اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي ولجنة جمع التبرعات لمرشحي الحزب لمجلس النواب. وأكد متحدث باسم حملة كلينتون إن برنامجا لتحليل البيانات تديره اللجنة الوطنية للحزب وتستخدمه الحملة وعدد من الكيانات الأخرى “تم الوصول إليه في إطار الهجوم على اللجنة الوطنية للحزب”. وقال مسؤول في الحملة إن قراصنة اخترقوا خادم برنامج التحليل لمدة خمسة أيام تقريبا. وقال المسؤول إن برنامج تحليل البيانات واحد من عدة أنظمة تستخدمها الحملة لتحليل بيانات الناخبين ولا يتضمن أرقام التأمينات الاجتماعية أو بطاقات الائتمان. وقالت مصادر مطلعة وهي تحدد نطاق الاختراق إن متسللين -خلص مسؤولون في المخابرات الأمريكية إلى أنهم روس- استطاعوا الوصول إلى الشبكة الكاملة للجنة الديمقراطية لجمع التبرعات في الكونجرس. وقال خبراء في الأمن الإلكتروني ومسؤولون أمنيون في وقت سابق الأسبوع الماضي إنهم خلصوا بعد تحليل البرامج الخبيثة وعوامل أخرى في الهجوم إلى أن روسيا خططت لنشر رسائل خاصة بالحزب الديمقراطي للتأثير على الانتخابات الرئاسية الأمريكية. ونفى الكرملين صحة هذه المزاعم وأي ضلوع له في الواقعة.
See this content immediately after install