Zamen | زامن
شهادة يلين ترفع الدولار والأسهم الأميركية
ارتفع الدولار الأميركي وسجلت مؤشرات الأسهم الأميركية مستويات قياسية بقيادة البنوك مساء أمس الثلاثاء، بعدما رجحت رئيسة مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) جانيت يلين رفع أسعار الفائدة بوتيرة سريعة في الفترة المقبلة. وصعد مؤشر الدولار الذي يقيس قوة العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية إلى أكثر من 101 نقطة مساء أمس مسجلا أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع، وانخفض اليورو مقابل العملة الأميركية بنسبة 0.3% ليصل إلى 1.05 دولار. وارتفع مؤشر داو جونز لأسهم الشركات الأميركية الكبرى 0.4% ليتجاوز مستوى 20500 نقطة. وسجلت أسهم البنوك مكاسب كبيرة، لأنها من أكبر المستفيدين من رفع أسعار الفائدة ومن توجه الرئيس الأميركي دونالد ترمب لتخفيف لوائح عمل القطاع المالي. رؤية يلين وقالت رئيسة مجلس الاحتياطي الفدرالي في شهادة أمام لجنة البنوك في مجلس الشيوخ الأميركي أمس الثلاثاء إنه "ليس من الحكمة الانتظار أطول من اللازم لسحب التيسير النقدي (الفائدة المنخفضة)". وذكرت يلين أن تأخير رفع الفائدة قد يؤدي إلى تخلف صناع السياسة بالاحتياطي الفدرالي عن مواكبة منحنى الدورة الاقتصادية ويفضي في نهاية المطاف إلى رفع الفائدة سريعا مما قد يتسبب في ركود اقتصادي. لكن المسؤولة الأميركية لم تقل ما إذا كانت الزيادة الأولى لسعر الفائدة هذا العام ستأتي في الاجتماع المقبل للبنك في مارس/آذار، أم في الاجتماع التالي في يونيو/حزيران وهو ما يتوقعه معظم المحللين. وأشارت يلين إلى ضبابية حول السياسة الاقتصادية تحت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب. وقالت إن "التغييرات في السياسة المالية أو السياسات الاقتصادية الأخرى قد تؤثر في التوقعات الاقتصادية، من السابق لأوانه معرفة تغييرات السياسة التي ستجري أو طريقة تأثيرها في الاقتصاد".
See this content immediately after install